منوعات

مصمم الأزياء ايدار خان: «اسبارا» موكب دولى لملوك الموضة والجمال سينقذ العالم

علق مصمم الأزياء الكازخى ايدار خان على انتهاء فعاليات أسبوع الموضة العالمي «ASPARA FASHION WEEK MERKE»، الذي أقيم في الفترة من 7 إلى 10 أكتوبر الجارى ، بمشاركة 100 مصمم من 37 دولة أبرزها الإمارات العربية المتحدة،والأرجنتين، والولايات المتحدة، وهولندا، وإيطاليا، والمغرب، وإسبانيا بالقول أن « اسبارا» تحول إلى موكب عالمى للمصصمين من جميع انحاء العالم نظرا للمشاركة الكبيرة التى يحظى مشيرا إلى أن الجمال هو الذى سينقذ العالم.
وأضاف ايدار خان أن المصممين اجتمعوا في منتصف الطريق حول العالم في كازاخستان «اون لاين» فى إطار اجراءات مواجهة فيروس كورونا فى جو رائع من الجمال والعظمة.
وأكد أن الأسبوع شهد انفجارا كرنفاليا من المجموعات الفاخرة والأنثوية التي أبهرت من شاشات التلفزيون والشاشات جميع المتابعين وهى منتجات من الحرير والديباج والدانتيل، والكورسيهات والمجوهرات الكبيرة، ومطبوعات على شكل لوحات جدارية وفواكه، وعدد لا يحصى من الكشكشة والنتوءات الكبيرة وامتزجت الظلال اللطيفة والباستيل والخطوط الناعمة للصور الظلية والخفة والأناقة بمهارة مع الحيوية والسحر والأقمشة الشفافة والمتجددة فى الهواء الطلق، وسط حالة من التقزح اللوني الغامض، والتناسق، والقطع المغرية التى تحبس الأنفاس ببهجة.
وأوضح أن الموسم السادس من «ASPARA FASHION WEEK MERKE» كان موكبا حقيقيا للمصممين من مختلف دول العالم وظهرت عارضات الأزياء على خلفية البحر، من منصات عرض الأزياء الشهيرة، وعلى اليخوت الفاخرة، في قاعات القلاع القديمة الفاخرة ومطاعم النخبة، وهو جعل من كل مصمم يضع قطعة من روح ودفء أرضه الأصلية في مجموعته.
وتابع:«الجمال الاستثنائي للفساتين، فى مجموعات الأزياء الراقية المذهلة يدل على أن الثقافات المختلفة يمكن أن تتعايش بسلام »
من جانبها وجهت المصصمة العالمية الاماراتية منى المنصور الشكر لايدار خان على اختيارها للمشاركة فى هذا المحفل العالمى فى العرض النهائى بعرض أزياء نفرتيتى الفرعونى الذى أذهل الجميع بعد ان تم تقديمه فى عرض عالمى بمعبد الأقصر فى جنوب مصر وضم قطعا صممت خصيصا لهذا العرض على الطريقة الفرعونية حتى المكياج وتسريحات العارضة كانت بالطراز الفرعونى.

-

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: