اخباراقتصادمنوعات

طريقة كتابة سيرتك الذاتية تؤثر على قبولك في الوظيفة

تساؤلات كثيرة تتبادرالي ذهن حديثي التخرج والمتقدمين لوظيفة المستقبل حول الطريقة السليمة لكتابة سيرتهم الذاتية .

فما هي الشروط اللازمة لعمل سيرة ذاتية بصورة صحيحة ووافية لتعبرعن الشخص المتقدم للوظيفة بمصداقية وتلقى القبول من الجهة المختصة بالتعيين داخل أي كيان؟.

في بداية الأمر نوضح أهم النقاط التي تساعد المتقدم للوظيفة على معرفة مدى ملائمة سيرته الذاتيه للوظيفة المطلوبة. وهنا ينبغي قراءة الوصف الوظيفي المكتوب في الإعلان بدقة وخاصة عدد سنوات الخبرة المطلوبة والتخصص وتوافر أي شروط أخرى كرخصة القيادة او أحد المهارات اللغوية وغيرها واذا توافرت كل الشروط فلا تتردد في إرسال سيرتك الذاتية فورا وننصح في حالة عدم توافر الشروط بعدم الإرسال لأن جميع المراسلات تدخل في مرحلة فلترة دقيقة في قسم الموارد البشرية قبل مرحلة المقابلة الشخصية وقد يتم استبعادك للأبد فتخسر فرصة اخرى قد تناسبك فيما بعد في نفس المكان.

ولكي يكون الأمر موفقا لا تتهاون في ترتيب المعلومات الخاصة بك بشكل مرتب وواضح على أن يتصدر الجزء الاول من سيرتك الذاتية إسمك وعنوانك ورقم هاتفك وتاريخ ميلادك بما لايتعدى الثلاث أسطر الاولى من الورقة حيث يمكن اختصار العنوان مثلا بذكر المحافظة والمنطقة المقيم بها حاليا فهي كافية في بداية الأمر.

يأتي بعد ذلك مباشرة الجزء الثاني ويذكر فيه مؤهلاتك العلمية تبدأ بالدرجات العلمية الأعلى التي حصلت عليها كالدبلومات والماجستير والدكتوراة الأكاديمية أو المهنية ثم البكالوريوس اوالليسانس وإسم الجامعة والكلية والتخصص وسنة التخرج والتقدير العام.

وفي الجزء الثالث من سيرتك الذاتية تأتي خبراتك السابقة وأسماء الشركات التي عملت بها وفيما يخص حديثي التخرج يتم ذكر الشركات التي تلقيت تدريب مهني بها أو ورش العمل التي حضرتها خلال فترة دراستك.

ونذكر في الجزء الأخير جميع الدورات التدريبية و الكورسات والمشاركات المجتمعية والانشطة الرياضية والخيرية وحضور المؤتمرات او المعارض الخاصة بالشركات مع مراعاة توضيح مدة الكورس وتاريخه.

ونختم بلفت الانتباه نحو بعض الأخطاء التي يرتكبها الكثير فيما يخص حجم الخط والألوان المستخدمة و الصورة الشخصية المرفقة بالسيرة الذاتية. ننصح باستخدام حجم خط مناسب للقراءه ومريح للعين وان تكون العناوين اكبر حجما وفي سطر منفصل. استخدام الالوان الاساسية كالاسود والازرق مناسب للغاية وبخصوص الصورة المرفقة بالسيرة الذاتية يخطئ البعض فيتجاهل وضع صورته او يخطئ في اختيارها بوضع صورة من زفافه مثلا او اثناء تواجده بالنادي الرياضي وهي صور لا تليق بالتقدم لوظيفه وليست في مكانها المناسب وننصح باختيار صورة بزي رسمي مرتب وجدي للغاية فالإنطباع الأول يدوم طويلا.

بقلم سارة عياد

مدير موارد بشرية – ماجستير إدارة الأعمال

-

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: