منوعات

جريمة مروعة.. العثور على أشلاء أطفال في علبة دجاج

قرر رجل أن يكون عيد الرعب “الهالوين” ستار على جريمته المرعبة، ولكن سرعان ما أفشى عن الجريمة وتم العثور على أشلاء أطفال مقطعة في صناديق دجاج بعد أن أفرغ رجل محتويات علبته أمام الشرطة.
أوضحت الشرطة أنها شاهدت الرجل وهو يفرغ الصندوق في مكسيكو سيتي وشرعوا في مساعدته في التقاط متعلقات، وأصيبوا بالذعر بعد ذلك بسبب اللحم الأبيض داخل الأكياس ، حسب صحيفة “ديلي ميرور” البريطانية.
في البداية كان الضباط يروون الرجل في غير وعييه وقد سقطت حقائبه، اتجهوا لمساعدته وبدأ الضباط في سؤاله عما إذا كان الرجل والذي يدعى “إدغار زد” البالغ من العمر 39 عامًا ، على ما يرام  فرد عليهم “نعم أنا بخير ، أنا بخير”.
وبينما كان الرجل في عجله يحاول  جمع  مشتملات حقيبته، فقال  أحد الضباط : “أراد الشخص إعادة الحقائب بسرعة كبيرة ، لكنها كانت ثقيلة”، ولكن أحد الحقائب تم تمزقها وصُدم مما رآه بالداخل.
وأضاف أن “اللحوم البيضاء” تبدو وكأنها ذراع وكتف وأذن بشرية، وأدعى الرجل الذي ألقى بصناديق الدجاج أنه لم يكن على علم بمحتويات الكيس وأنه تلقى أموالًا مقابل التخلص منها من قبل طرف ثالث.
ويأتي ذلك بعد الإبلاغ عن فقد طفلين  “آلان ياهر ” 12 عامًا ، و”هيكتور إفراين ت” 14 عامًا ، في أكتوبر، ولكن حتى الآن لا توجد صلة رسمية بين الاكتشاف المروّع للأشلاء التي تم العثور عليها والأطفال المفقودين.
-

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: